كلية التربية
نموذج لصفحات الكليات


...

د. هاشم بن محمد بالخير
عميد كلية التربية

الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف الخلق وسيد المرسلين، وعلى أصحابه والتابعين وبعد
تعد كلية التربية من أهم الصروح التعليمية التي تسهم بشكل فاعل في بناء المجتمعات حيث أنها تلعب دوراً بارزاً في إعداد قيادة تربوية لها الأثر البالغ في تدعيم العملية التربوية والتعليمية والنهوض بالأجيال القادمة؛ لذلك فقد قامت الكلية بإعداد وتطوير البرامج التي تؤهل القيادات التربوية على اختلاف درجاتهم العلمية بما يتوافق مع التحولات الجديدة في ضوء الخطط الاستراتيجية للجامعات وتوجهات الوزارة ورؤية 2030. وبدورنا هذا، نسعى لتطوير منظومة الدراسات العليا والإنتاج البحثي والشراكات المحلية والدولية وفتح قنوات التواصل مع المجتمع بكافة فئاته وذلك من خلال تطوير واستحداث خطط الدراسات العليا وتقديم الدورات التدريبية والدعم والاستشارات العلمية والأكاديمية بما يضمن رقي وصلاح الفرد والمجتمع والمضي قدمًا ليكون لنا بصمة في صناعة المستقبل. نحن في كلية التربية نستلهم عملنا من رسالة الجامعة ورؤيتها والتي تسعى لتكوين مؤسسة تربوية رائدة محليًا وعالميًا تعمل بمهنية عالية لتحقيق تعليم متميز تسعى من خلاله لإعداد الكوادر التربوية وإكسابها الكفايات المتصلة بالمنظومة التعليمية والارتقاء بالبحث العلمي. هذا الدور الرائد الذي تقوم به جامعة جدة ممثلة في كلية التربية تضع على عاتقها مسئولية كبيرة في تنمية وتطوير العملية التعليمية، لذلك كان لابد من مواكبة التقدم العلمي والتفاعل الإيجابي مع التطورات العلمية على الصعيدين المحلي والعالمي، والعمل على تقديم الخدمات التربوية التي تسهم في تطوير التربويين، وتزويدهم بكل ما هو جديد في مجالاتهم المختلفة، والكلية إذ تسير بهذه الخطوات لتعتمد في ذلك على الله تعالى أولاً ثم التخطيط المنسجم مع خطط واستراتيجيات الجامعة، ولا بد لتظافر الجهود والعمل الدؤوب ليبقى هذا الصرح العلمي رافداً ينهل منه المجتمع.

آخر تحديث 7/30/2019 11:24:49 PM